فلسفة القانون تعنى بدراسة التساؤلات الكبرى في نظرية القانون ، ما هو جوهر القانون و ما هي غايته ؟ و ما هي الأسس التي يقوم عليها القانون ، و لذلك ظهرت العديد من المدارس التي تحاول الإجابة على هذه الإشكالية كالمدرسة المثالية و القانون الطبيعي و المدارسة الواقعية و مذهب جيتي .

   يعتبر مقياس التنظيم الإداري من المواضيع التي لها أهمية كبيرة، كما تعتبر نظرية التنظيم الاداري من أهم نظريات القانون الاداري لأنه يشمل الجانب الهيكلي للدولة سواء هياكل الإدارة المركزية والتي تتمثل في رئاسة الجمهورية والوزارة الأولى والوزارات وكذا الهيئات الاستشارية على مستوى هذه الهياكل، أو الإدارة اللامركزية والمتمثلة في الإدارة المحلية وهي عبارة عن الولاية والبلدية  وكذا اللامركزية المرفقية والتي تتمثل في أجهزة إدارية تتمتع بالشخصية المعنوية، حيث تتمتع بالاستقلالية في تسيير إدارتها .

والمسألة الأكثر أهمية بعد التعرف على الهيكل التنظيمي للدولة في الجانب المركزي واللامركزي هي التعرف على  العلاقة التي تربط بين هذين النظامين والمتمثلة في رقابة الوصاية من طرف الإدارة المركزية على الإدارة اللامركزية سواء على أعمالها أو أشخاصها المنتخبين أو الهيئة في حد ذاتها .